مع غادة

السيلوليت

السيلوليت ..من منا لا يحلم بأن يتمتع بمظهر رائع خالى من العيوب الناتجة عن التعرض لكثير من المشاكل الصحية، واليوم سوف نقدم لكم علاج للسيلوليت والذى يعتبر إحدى المشاكل الصحية التي يتعرض لها الكثير من الناس.

مفهوم السيلوليت

  • السيلوليت أو كما يطلق عليه في اللغة الإنجليزية اسم (Cellulite) يقصد به وجود لحم متكتل ومتعرج في عدة مناطق مثل البطن والأرداف والأفخاذ.
  • وينزعج جداً الشخص الذى يصاب بالسيلوليت، كما أن تلك الحالة منتشرة بالأكثر بين النساء والفتيات عن الرجال نظراً لاختلاف نسبة توزيع الدهون والعضلات.
  • كما يمكن أن يظهر السيلوليت في مناطق أخرى متفرقة في الجسم، فيمكن أن يظهر أعلى الذراعين وفي منطقة الصدر.

أسباب ظهور السيلوليت
السيلوليت

يتكون السيلوليت بسبب وجود العديد من الأسباب والتي تتمثل في:

  • تراكم الدهون تحت الجلد.
  • الجينات الخاصة بكل شخص.
  • المرحلة العمرية التي يمر بها الشخص.
  • سمك الجلد.
  • تأثير الهرمونات.
  • تراكم السموم.
  • إتباع أسلوب حياة غير صحي.
  • إتباع نظام غذائي غير صحي.
  • الوزن الزائد.
  • الشعور بالخمول المستمر.
  • الحمل.
  • التعرض للإجهاد أكثر من مرة.

الطرق الطبية المستخدمة في علاج السيلوليت

هناك العديد من الطرق الطبية التي يمكن اللجوء إليها لعلاج السيلوليت وذلك طبقاً للدراسات والأبحاث العلمية التي أجريت في هذا الشأن.

حيث أوضحت الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية (AAD) وجود العديد من التقنيات التي تعمل على تصغير حجم السيلوليت عن طريق تفكيك الأنسجة الضامة والتي توجد تحت الجلد، وتتمثل تلك الطرق فيما يلي:

1ـ العلاج باستخدام الموجات الصوتية

ويتم العلاج باستخدام الموجات الصوتية عن طريق استخدام جهاز يدوي يعمل على بث الموجات الصوتية في الأماكن المصابة بالسيلوليت.

وللحصول على أفضل النتائج يتطلب ذلك الأمر الحصول على عدة جلسات.

2ـ العلاج باستخدام الليزر

ويتم العلاج باستخدام الموجات الصوتية عن طريق إدخال أشعة الليزر تحت الجلد حتى يحدث تفكيك لهذا النسيج.

وللحصول على أفضل النتائج يتطلب ذلك الأمر الحصول على عدة جلسات تصل لمدة سنة تقريباً.

3ـ العلاج عن طريق الجراحة

ويتم العلاج عن طريق الجراحة من خلال قيام أخصائي الأمراض الجلدية بإدخال إبرة تحت الجلد حتى يستطيع من خلالها تفكيك حزم الأنسجة الضامة.

وقد يتطلب هذا الأمر الخضوع لتلك الجراحة لأكثر من عام على فترات متباعدة.

4ـ العلاج الإشعاعي

حيث أن العلاج عن طريق الإشعاع يمكنه أن يحد من ظاهرة السيلوليت.

ولكن الاعتماد على هذه الطريقة يتطلب الانتظار لعدة سنوات.

علاج السيلوليت من خلال المنزل
السيلوليت

يمكن أيضاً علاج السيلوليت من خلال إتباع طرق أخرى منزلية تتمثل في:

1ـ ممارسة التمارين الرياضية بانتظام

حيث أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تعمل على وقاية الجسم من السيلوليت والحد من ظهوره.

ويمكن القول أن التمارين الرياضية تعمل على بناء العضلات وزيادة مرونتها، كما أنها تعمل على شد الجلد ومن ثم تحسين مظهر الجسم وتقليل حجم السيلوليت.

2ـ شرب كميات كبيرة من المياه

حيث أن شرب كميات كبيرة من المياه يومياً يجعل الجسم رطب ويحافظ عليه من الجفاف.

ولذلك يفضل شرب أكواب من الماء تتراوح من ثمانية أكواب إلى إثنى عشر كوب يومياً من المياه وذلك للحصول على أفضل النتائج ومن أجل وقاية الجسم من الكثير من الأمراض.

3ـ الإقلاع عن التدخين

حيث أن التدخين مرتبط ارتباطاً وثيقاً بالتدخين، نظراً لأن التدخين يحد من تدفق الدم في الأوعية الدموية، كما أنه يعمل على تعطيل تشكل الكولاجين في الجسم.

كما أن التدخين يعتبر سبباً رئيسياً في ظهور علامات الشيخوخة، كما يعتبر سبباً في انتشار التجاعيد وهي كلها علامات تدل على جفاف البشرة ومن ثم ظهور السيلوليت.

 وبذلك نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا هذا عن السيلوليت، حيث تعرفنا سوياً عن مفهوم السيلوليت، وأسباب ظهوره، والطرق الطبية المستخدمة في علاجه، وكيفية علاجه من خلال المنزل.

اظهر المزيد

كرستين أنطون

كاتبة محترفة في مجال الويب، لها خبرة كبيرة في كتابة المقالات وكل ما يخص عالم المرأة

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى